in

اتحاد السفن اليابانية: تعزيز تدابير سلامة قناة السويس بالهيدروجين والأمونيا

اتحاد السفن اليابانية
اتحاد السفن اليابانية

علق كيجي تومودا، نائب رئيس اتحاد ملاك السفن اليابانية، ورئيس اللجنة الفرعية للقنوات بغرفة الملاحة الدولية، ورئيس لجنة سياسات النقل البحري لاتحاد ملاك السفن الآسيوية على مشاركته كمتحدث رئيسي في فعاليات هيئة قناة السويس لمناقشة سبل دعم قناة السويس للتحارة العالمية في ظلز التحديات المختلفة،و المقرر عقدها يوم الأحد الموافق ١٦يناير بمعرض إكسبو دبي 2020

1) أهمية المشاركة في هذه الفعالية

إننا، العاملون في صناعة النقل البحري الدولية، لدينا مهمة لتقديم خدمات بصورة مستمرة حول العالم كبنية تحتية تعمل على دعم اللوجستيات العالمية، حتى عندما حدث الاضطراب غير المسبوق الذي تسببت به جائحة كوفيد-19.

من أجل إنجاح هذه المهمة، من خلال المناقشات التي ستجري في هذا المنتدى المنعقد بمعرض إكسبو دبي، والذي نجح في اجتذاب أنظار العالم، فإنه من الأهمية بمكان أن نؤكد مرة أخرى على أهمية إدارة قناة السويس بصورة مستقرة، تلك القناة التي تربط بين طرق التجارة البحرية الرئيسة في العالم. لذا، إنه ليشرفني كثيرا أن أكون من الحضور لهذه الفعالية ممثلا للخطوط الملاحية اليابانية، وحتى أتبادل الآراء مع كبرى الشخصيات من المشاركين عما له علاقة بالدور البالغ الأهمية للقناة وتوقعاتنا للدور الذي ستلعبه مستقبلا، الأمر الذي من شأنه دعم التجارة العالمية المنقولة بحرا الدائمة النمو، وكذا المبادرات البيئية التي تتبناها الخطوط الملاحية.

2) أهمية قناة السويس للتجارة العالمية وما تمثله لها

كما تعلمون سيادتكم، فإن قناة السويس تربط بين الشرق والغرب كشريان رئيس في التجارة العالمية يعبر من خلاله ما يناهز 10٪ من إجمالي حجم التجارة العالمية المنقولة بحرا.

وبصفتنا أحد مقدمي الخدمات البحرية التي تعد جزءا من سلسلة الخدمات اللوجستية العالمية، فإنني أرى أن قناة السويس والصناعة البحرية يجمعهما مصير واحد. إضافة إلى ذلك، فإنني أود أن أعرب عن خالص تقديري لقناة السويس، التي يمكنها استقبال سفن تجارية عملاقة بما في ذلك سفن من الفئات التي تصل قدرتها الاستيعابية إلى 24,000 حاوية قياسية، ومع ذلك ما تزال تعمل على تنفيذ مشروع توسعة لتلبية الطلب المتزايد على العبور خلالها وللحفاظ على دورها كممر ملاحي رئيس وأحد عناصر البنية التحتية التي لا غنى عنها في هذه الصناعة. كما يحدوني الآمل أن القناة ستحافظ على ميزتها التنافسية بين شتى الطرق الملاحية التي تمتد بين آسيا وأوروبا؛ وبصورة أدق بين جنوب شرق آسيا والأمريكيتين، من حيث مدى تحقق السلامة والأمن، ومدى تحقيق الوفورات الاقتصادية.

وبالنسبة لليابان، فتعتبر قناة السويس نقطة حيوية تربط بين أوروبا واليابان. وعليه، فإن الاستقرار والتنمية المستمرة لقناة السويس، ومنطقة القناة، والدولة المصرية بكالملها تعد أمورا بالغة الأهمية لليابان.

3) التعاون مع هيئة قناة السويس

إن تأمين بيئة آمنة ومستقرة وكذا عمليات عبور أكثر كفاءة لقناة السويس لهي أمور ستعود حتما بالنفع على كل من هيئة قناة السويس ومستخدميها، والتعاون المتبادل أمر جد ضروري لتحقيق ذلك.

وبصفتي رئيسا للجنة الفرعية للقنوات بغرفة الملاحة الدولية، فإنه أدعم إقامة حوار مباشر وبصورة منتظمة بين هيئة قناة السويس والعاملين بهذه الصناعة، وكلي عزم على القيام بدوري لتعزيز تدابير السلامة، وزيادة كفاءة العبور وغير ذلك الكثير، ممثلا عن غرفة الملاحة الدولية ورابطة ملاك السفن اليابانية.

شاهد ايضا: وزير المالية: الزيارة المرتقبة لرئيس كوريا الجنوبية تدل لقوة العلاقة

وفيما يتعلق بالقضايا البيئية التي تعد بعض أهم أولويات الصناعة البحرية الدولية، فإنني على أتم الاستعداد لمناقشة، من خلال هذه الحوارات، تدابير السلامة المستقبلية واللمرافق ذات الصلة باستخدام أنواع الوقود البديلة مثل الغاز الطبيعي المسال والهيدروجين والأمونيا. هذا وقد تنامى إلى علمي مؤخرا أن هيئة قناة السويس تعتزم تقديم حوافز للسفن الصديقة للبيئة، وأنا أقدر كثيرا موقف الهيئة لتعزيز استخدام التكنولوجيا المتقدمة، الأمر الذي نتطلع إلى التعاون مع الهيئة فيه.

للأعلان والتواصل مع دار الشرق الأوسط واتساب وهاتف 01003008410 ولا تنسى الإشتراك في القائمة البريدية لتصلك أحدث الأخبار المحلية والعالمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

وزير المالية - الحافز الأخضر للسيارات الجديدة

وزير المالية: الزيارة المرتقبة لرئيس كوريا الجنوبية تدل لقوة العلاقة

المصرف المتحد

المصرف المتحد يرعي منتدي شباب العالم 2022 للمرة الرابعة